الفَهَارِسُ المَوْضُوْعِيَّةُ
عدد مرات القراءة: 820590

الفَهَارِسُ المَوْضُوْعِيَّةُ

 

المُقَدِّمَةُ:

البَابُ الأوَّلُ

المُقَدِّمَاتُ العَامَّةُ، والأحْكَامُ الهَامَّةُ

بَيَانُ أهمِّيَّةِ مَعْرِفَةِ أحْكَامِ الصَّلاةِ.

بَيَانُ بَعْضِ المُقَدِّمَاتِ العَامَّةِ والأحْكَامِ الهَامَّةِ المُتعَلِّقَةِ بالصَّلاةِ.

- أوَّلًا: أنَّ الصَّلاةَ مُتَوَقِّفَةٌ على أرْكَانٍ لا تَصِحُّ إلَّا بِهَا.

- ثَانِيًا: أنَّ تَحْقِيْقَ أرْكَانِ الصَّلاةِ مُتَوَقِّفٌ على الاسْتِطَاعَةِ والقُدْرَةِ.

ذِكْرُ بَعْضِ القَوَاعِدِ الفِقْهِيَّةِ المُتعَلِّقَةِ بالعَجْزِ في الصَّلاةِ.

بَيَانُ أنَّ أجْرَ المَعْذُوْرِ في الصَّلاةِ شَرْعًا كأجْرِ الصَّحِيْحِ القَادِرِ.

- ثَالِثًا: أنَّ الفَضْلَ المُتَعَلِّقَ بذَاتِ العِبَادَةِ أوْلى مِنْ غَيْرِهِ.

البَابُ الثَّاني

أحْكَامُ صَلاةِ أهْلِ الكَرَاسِي

- الصُّوْرَةُ الأوْلى: مَنْ يُصَلِّي على الكَرَاسِي، وهُوَ قَادِرٌ على السُّجُوْدِ.

وبَيانُ بُطْلانِ صَلاتِهِ مِنْ خِلالِ أرْبَعَةِ أمُوْرٍ:

الأمْرُ الأوَّلُ: أنَّهُ تَرَكَ كَثِيرًا مِنْ أرْكَانِ الصَّلاةِ مَعَ قُدْرَتِهِ عَلَيْهَا.

الأمْرُ الثَّاني: أنَّ جِنْسَ السُّجُوْدِ أفْضَلُ مِنْ جِنْسِ القِيَامِ، مِنْ وُجُوهٍ:

الوَجْهُ الأوَّلُ: أنَّ السُّجُودَ بِنَفْسِهِ عِبَادَةٌ.

الوَجْهُ الثَّانِي: أنَّ الصَّلَاةَ المَفْرُوضَةَ لا بُدَّ فِيهَا مِنَ السُّجُودِ.

الوَجْهُ الثَّالِثُ: أنَّ القِيَامَ إنَّمَا صَارَ عِبَادَةً بِالقِرَاءَةِ.

الوَجْهُ الرَّابِعُ: أنَّ مَوَاضِعَ السَّاجِدِ تُسَمَّى مَسَاجِدَ.

الأمْرُ الثَّالِثُ: أنَّه أخَلَّ بتَسْوِيَةِ الصُّفُوْفِ.

ذِكْرُ خِلافِ أهْلِ العِلمِ في تَسْوِيَةِ الصُّفُوفِ.

ذِكْرُ الضَّابِطِ الشَّرعِيِّ في تَسْوِيَةِ الصُّفُوْفِ.

الأمْرُ الرَّابِعُ: خَطَرُ الانْتِشَارِ الوَاسِعَ لهَذِهِ الظَاهِرَةِ.

ذِكْرُ بَعْضِ صُوَرِ القَادِرِيْنَ الَّذِيْنَ يُصَلُّوْنَ على الكَرَاسِي.

ذِكْرُ الصِّفَةِ الشَّرعِيَّةِ لمنْ أرَادَ الصَّلاةَ على الكَرَاسِي.

ذِكْرُ الضَّابِطِ الشَّرعِيِّ في الصَّلاةِ على الكَرَاسِي.

- الصُّوْرَةُ الثَّانِيَةُ: مَنْ يُصَلِّي على الكَرَاسِي وهُوَ عَاجِزٌ عَنِ السُّجُوْدِ.

- الصُّوْرَةُ الثَّالِثَةُ: مَنْ يُصَلِّي على الكَرَاسِي، وهُوَ عَاجِزٌ عَنِ الجُلُوْسِ.

- الصُّوْرَةُ الرَّابِعَةُ: مَنْ يُصَلِّي مُتَوكِّئًا على العَصَا، ولَهُ صُوْرَتَانِ.

الأولى: أنْ يَكُوْنَ قِيَامُهُ ورُكُوْعُهُ مُتَوَقِّفًا على الاتِّكَاءِ.

الثَّانِيَةُ: أنْ يَكُوْنَ قِيَامُهُ ورُكُوْعُهُ غَيْرَ مُتَوَقِّفٍ على الاتِّكَاءِ.

ذِكْرُ الشُّرُوْطِ الَّتِي بِهَا يتَحَقَّقُ بُطْلانُ صَلاةِ أهْلِ الكَرَاسِي.

- ذِكْرُ الصُّورَتَيْنِ اللَّتَيْنِ تَصِحُّ فِيْهِما الصَّلاةُ على الكَرَاسِي.

الصُّوْرَةُ الأوْلى: مَنْ ضَعُفَتْ قُوَاهُ عَنْ حَمْلِهِ قَائًما وجَالِسًا.

الصُّوْرَةُ الثَّانِيَةُ: مَنْ كَانَ يعَجَزُ عَنِ الجُلُوْسِ فَقَطُ.

بَيَانُ الوَضْعِ الصَّحِيْحِ للكَرَاسِي في المَسَاجِدِ.

نَصُّ الفُتْيَا:

 
اسمك :  
نص التعليق : 
      
 
 
 

 
 
 اشتراك
 انسحاب
اشتراك
انسحاب
 المتواجدون حاليا: ( 29 )
 الزيارات الفريدة: ( 2208581)